قيثارة القلبِ لا لاتعزفي الألما
 ……….. فالشوق أصبح في ضوضائنا حلما
 واسترجعيها خيالاً لا أنينَ بهِ
 …………. واستبدلي القاع فيما بيننا قِمما
 واستشرفيها على شُبّاك قصّتنا
 …………. إشراقةً تحتوي من شابهُ عتما
 الصمتُ يبحث عن كرسيّه عبثاً 
 ………….. كي يستريح فما عادت له قدما
 خارت قواه أمام الحُسْنِ دافئةً
 ………… ما إن أصاب بها ثلجاً غدت حِمَما
 لولا الورودُ على تلك الجِنان بدت
 ………….. لقلتُ أنّ ورود الخّد فيكي نما
 يا لهفة العشقِ يا أهزوجةً طرِبت
 …………. مسترسلاً في غِناها جِدُّ منسجما
 يا دفقةً من حنانٍ لا شبيه له
 ………….. دفئاً تحدّر من جنبيكِ ثم هما
 يا نسمةً حرّكت في أضلعُي أَكَماً
 ……….. ثم استوت قاعَ لا تستشرفُ الأكما
 جودي على فاقةِ المشتاقِ ثم خذي
 …………… على يديّ إذا ما راقني كرما
 ثم اتركيني على شوقٍ أقبّلها
 ………….. تلك اليدينِ وناولتُ الشفاه فما
 أواه ياوجْد قلبي يا عروقَ دمي
 ………….. يا مقتلي مذ رأيتُ الثغرَ مبتسما
 ياعالماً لا جميلٌ فيه منذ أتت
 …………….. إلا أشاحَ , وبالخدّينِ قد لطما
 ان كانت النيلُ تسقي مصرَ قاطبةً
 …………….. فقد سقيتِ غوانينا بقطرةِ ما 
 تقبلوها قصيدتي ,, نزارية الروح , قصيبية الذائقة
 هكذا عندما يجنّ الشعراء
 اخوكم
 15 سبتمبر 2010م

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين