لوذقت ما صابني ماقلت لي عادي - رجاءالله راشدالوصيفرالثبيتي

(لوذقت ما صابني ماقلت لي عادي
لعنت غدر الثواني مع تباطيها)

(من غبت عيني جفت زادي ومقعادي
تقول هم البشر كله مغطيها)

(اسج والله ما أدري وأين انا غادي
والرجل ماني بداري عن مواطيها)

(عن لازمي كن يحداني مية حادي
ما عاد أدل أصعب أدروبه وواطيها)

(قفيت بالقلب وأخذ الشوف نقادي
لو يضحك ابسن ما يخفي مصاطيها)

(ما صدق أني بحبك يوم منقادي
والروح لجل العيون السودعاطيها)

(أغضي وعين فيها الردي فيها بادي
مستبشرة من محيا يه مطاويها)

(أحدن يقول القسى من حظ الاجوادي
وأحدن هقاويه مدنيهابواطيها)

(هانت لفرقاك فرقا ناس وبلادي
والله ما أدري معك وشلون تاليها)

(لولا أن لك صورة في داخل أفوادي
ماعاشت الروح لين أتشوف غاليها)

(أدله بها وآسفه الناقدوحسادي
وأسلم أمري وروحي بإيد واليها)

(على الوفا منك ياللي محكم إقيادي
خليت من تحتها ينقد خطاويها)

(وأنا اللي أشبع طيورالجو من زادي
واليا رميت المنايا ما تخاطيها)

(بأعلا المراقيب ميلادي وميعادي
والكايدة للبشر بالرجل واطيها)

(ماهمني وأحدن بالدرب متعادي
حبك حياتي وأنا أخذها ومعطيها)

(يتعبني الوقت لو ماأسعدني اعنادي
شمعت حياتي شقاهالاتطفيها)

(مصيرالأيام تبدي واحد غادي
وأين!؟ الجبال المنيفة عن شواطيها)

(عطني شموع الفرح يافرحة أعيادي
ما تظلم أيام عمري وأنت مضويها)

(فدوتك كل الرضا ولعينك امفادي
وافداك دنيا العنا واللي يجي فيها)

(أنت الهنا والسنا وأسباب وقادي
لولاك ماذقت مرتها وحاليها)

(وانصحت غدرالثواني لاتقل عادي
عطني عوضها وزدني لاتباطيه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر