محطة عبور

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

المنسابة: بدع وجواب

كلمات الشاعر ابو رازي
ضيف الله عبادالاجدع المرادي

للشاعر الكبيرمنبع الشعر
عبدالله ناجي عزام الحارثي

يا الله ياعضيم الرجاء مالي غير عفوگ طلب
اغفر زلتي والخطاء وانته للذنوب الغفور

اخطاء القلب واسرف وكم بسرافه خطاياء كسب
توبه تبتهاء صادقه من بعد الغواء والغرور

يارب انته ارحم بناء في دنياء الشقاء والتعب
ارجو بالدعاء رحمتگ يارحمن يوم النشور

قبري يوم فيه انطرح مافاد الندم والعتب
انزل بالعمل الكفن واستقبال جنه وحور

هذا لا قبل توبتي بالجنه رضي لي وحب
اتوعد عصات امته يتجازو عذاب القبور

يارب احمدگ واشكرگ تعضيمگ وشكرگ وجب
لك شانگ ولك قدرتگ يا عالم خفاياء الصدور

بعد الان ياهاجسي شجعني بعود الطرب
انظم قافيه وافيه مغريه من اغلاء العطور

عندك للقصايد قلم حبره والمداد الذهب
للغالين ورد ارسله وهدي للصديق الزهور

المهدي حليف الوفاء والمهداء عريق النسب
كاسب قوته بخوته منهم تاج راسه فخور

بالحارث رجال العناء لا الحرب اشتعل والتهب
غارو والرصاص اختلف بجزاء حاكمات الجرور

عبدالله من ابطالهم بالغيره ترباء وشب
بالجوده وطيب الكرم وسع دار عامر ودور

مفروض احترامه علي واظهر فرحتي والعجب
يوم اكسب عميق الثقه ذي ماشفت منه قصور

مهما انظارناء اتباعدت عبدالله بقلبي قرب
والليله معك متصل تابعني من اخر ظهور

تعرف كم بجرح اليمن واهله دمع عيني سكب
احرق وغرق اسبالهاء ماشفت الفرح والسرور

من ذي بالسعيده غزاء واغمض عينهاء بالهدب
واكساهاء بثوب الحزن بالفكر المجوسي تفور

ياعزام كم باليمن نصر الله كسب من ذنب
كم خاين وكم مرتزق قل لي ما بفكرگ يدور

غير احمد وعبدالملك شف لي غيرهم بالنخب
ماهم قدهم المشكله والفتنه وراس الدبور

بعد الخصمه اتحالفو حلف العيب بين العيب
والمذهب به اتشيعو بالشعب العضيم الطهور

واجمع شعبناء وانتفض من فكر المجوسي غلب
ضد الحوثعفاشيه فاض الصبر عند الصبور

ثوره تجني اثمارهاء صاعق برق يا بالهب
شتت هادي افكاركم بجواكم تحوم الصقور

هادي والملك له سند ضد اللي عليه انقلب
هو سلمان يا عارفه قلبه بالعروبه غيور

لو ما الله وخير الملگ ما ثارت شعوب العرب
ضد احكام حكامهاء وارهاق الزجاء بالفتور

هذا بختصار اكتبه واسمي بكتبه واللقب
ماهميت من لامني لي في كل موقف حضور

عاصر ساعدي بخوتي وافين الحزم والجعب
من متنه مراد الشرف ماالجاير بجنبه يجور

وان شي زاد والا قصر ماهو شتم مني وسب
ما اعني به و لاخص به بالتحديد يا ابن بالنمور

نعم اصحاب متكاتفه زبن احصونهاء والنوب
بالحارث قبيله لها هيبه من قديم العصور

يا منبع بشعره صعد نجمه بالسماء ماغرب
هذا لگ صدر والرجاء تغرف ردهاء من بحور

بحر الشعر عندگ ولك هاجس لا كتب ما حسب
كم يكتب وكم قد كتب من نظم القوافي سطور

وختمهاء بذكر النبي ما صاغ الخطيب الخطب
تغشى الطاهر المصطفى ذي مشرق جبينه بنور

جواب الشاعر منبع الشعر
عبدالله ناجي عزام الحارثي

على بدع الشاعر ابو رازي
ضيف الله عباد لجدع المرادي

يامن تحيي الميته تنبت عشبها في صَلب
والنمله سمع مشيها في صم الصفا والصخور

استغفرك يا خالقي ما نور الشموس احتجب
ما عسعس وراء نورها ليل اسود يضُك النحور

اتحمدك واثني عليك ما ابلج صبح والليل هب
اغفر زلتي واهدني والدنيا محطة عبور

مِنك الملتجى الا اليك يا فارج جيع الكرب
فرجها على اقوامنا يا العدل الحكيم الصبور

فرجها على كل من آمن بك إلاهاً ورب
وآمن بالنبي الهاشمي المبعوث رحمه ونور

خاتم لنبياء كلهم ومصدق جميع الكتب
الصادق في انجيلهم والتوراة هي والزبور

بسم الله حط القلم وارسلها على الواتس اب
واااااكب عالم التقنيه عصر مقدَّرات الاجور

يا حيا ويا مرحبا حيا بدع عندي ولب
من شاعر حروفه درر في قالب ملانه شعور

الشاعر عرف يتقنه صاغه من بحور الادب
لحان الوتر هاديه والنغمه تشادي الطيور

ضيف الله عباد البطل ونعم من رماة السلب
واصحابه مرااااد التي لا حارة بلعداء تحور

يسقو الخصم بخشامها كاس الموت لا الدم صب
معروفه مراد الوفاء بالهداة مثل النسور

بعد الان يا هاجسي ذي ما قط ليله نضب
منبع شعر وافر سخي شكَّل لي حديقه وسور

انواع الفواكه بها والخوخ اختلط بالعنب
قدر الضيف من قدرنا وسمان الجلب بالقدور

يابو رازي المسأله ماهي حرب من ذي احترب
الدعوه بجار العرب الجار الخبيث العقور

كلب اسود تربَّص بنا وان قمنا بوجهه هرب
مبطي الفرس مبطي وهي تزرع في بلدنا الشرور

يا قهري ويا باطلي احنا النار واحنا الحطب
واعدانا بنا يلعبو لعب الطاوله والخطور

يلعب له على ما يبا تبت يد من له وتب
دس السم بين العسل والما يخلطه بالخمور

مدري يغسل عقولهم والا ما معه في المسب
اقنعهم يصومو ضحى والساعه ثمان الفطور

من قال الجرب في العرب عز الله صدق ما كذب
لو بشرح تفاصيلها لك بجلس جماعه شهور

غلطو في اليمن والغلط اصبح لتحالف سبب
والنايم صحي وانذهل بانت له خفايا الامور

يوم الدلو زاع العلق والمكره رشاها انقطب
هادي جرها وانتخى في سلمان وافي الشبور

تكفى قال يابو فهد تكفى لحمنا والعصب
والعظم انكسر والدما من رازح الى قولدمور

قال ابشر ونا خو فهد لو ماعاد يبقى شنب
اما نستعيد اليمن او نغدي غداة القبور

واتعزوى مليك العرب باخوانه وكلن وثب
وثبت حر عند الهدد واهجدهم بها في السحور

واضح منطقي والجمل لا من طاح تحت الركب
يا ما اكثر سكاكينهم حوله والنهايه جزور

هذا ما حصل باليمن والنصر البعيد اقترب
لا تسئل مع من ومن لازم للنجس من طهور

طهرنا جنوب اليمن وانتو لا تبو شي صحب
طهرتو شمال الشمال من بهتان فيها وزور

ما لا صعده الضاحيه فحسب مارب اصبح حلب
وانت اختار منبوتها وتندب لها في البذور

وان ماشي رجعنا سوى حيث العازبه والعزب
لكن ما بغينا اليمن ترجع في محيط الشطور

واختمها بذكر النبي المختار عالي الرتب
ما طافو حجيج الحرم بالكعبه وطيبه تزور


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر