مرثيه في الشاعر (نوف العازمي) رحمة الله عليه - ذيب الشمري

كن الخبر رمحٍ تخلل ضلوعي
رمح الفراق اللي للاعمار قصّاف

صحيح ماهو واحدٍ من ربوعي
مير الوفا فوق الطوايف والاطياف

شقيق فكري في بداية طلوعي
اخوي في حكم العوايد والاعراف

بين الصفوف الحاميه والجموعي
ياما لنا في ساحة الشعر ميقاف

بالقاف يضربني على راس كوعي
واضربه مابين الحجاجين بالقاف

على الشرف ندفع سلاح الدروعي
من شان تعزيز المواقع والاهداف

في علم ترويض الاسود الهجوعي
في ساحته صرنا مروّض وعساّف

حتى بدت تمشي بطوعه وطوعي
والسبع راقي بالتعامل ليا خاف

واصبح حليفي بأتحاد الفزوعي
يوم الزمان اصبح مجاميع واحلاف

من سنة الرحمن ماني جزوعي
لكن معي قلبٍ من الود شفاف

حفظ الصداقه من جواهر طبوعي
اموج بالذكرى شراعٍ ومجداف

ادفع ضرايبها ولاني منوعي
مااظمها في خاطري شكل وغلاف

عليه من جوع الغلا زاد جوعي
ماهو مثل جوع البهايم للاعلاف

جفت ينابيعي ويبْست زروعي
عشرة عمر نسيانها ظلم واجحاف

وفي حين صلينا عليه بخشوعي
وحطوه في قبرٍ فصال اربع اطواف

اقفوا وانا عنده تذارف دموعي
اخر رجل واقف على قبر نواف

يامن لحكمك معلنين الخضوعي
انت الكريم وتكرم الضيف لا ضاف

عبدك وضيفك في مقامٍ يروعي
عن رحمتْك ماله وساطات واسعاف

يالله لاتحصي عليه الوقوعي
في ما نهيت وشفت والغير ماشاف

فهد الخرجي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر