مثل زهر الموج

لـ حمدي الطحان، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

مثل زهر الموج - حمدي الطحان

((( مثل زهر الموج ))) للشاعر / حمدي الطّحّان
----------------------------------------------
مالَ الأحبّةُ حينَ المالَ قد نَالُوا
 
..................... ثُمَّ استدارُوا إذا دارتْ بيَ الحالُ
 
أَدْمُوا الفؤادَ بِهَجْرٍ دَقَّ خِنْجَرُهُ
 
................... ولازمُوا - وَيْلَهُم - مَن عِنْدَهُ المالُ
 
ذو المالِ يَرْقَى لَدَى الحَمْقَى لِمَنْزِلَةٍ
 
................... تَعْلُو النُّجُومَ ، وإنْ مِنْ قُبْحِهِ كَالُوا
 
حتَّى وإنْ كانَ كالشَّيطانِ في خُلُقٍ
 
.................... حَطُّوا الذُّنوبَ وأَبْدُوا غيرَ ما قالوا
 
طَبْعُ الِّلئامِ يَرَاهُ كلُّ ذي بَصَرٍ
 
................... إنَّ الّلئيمَ خسيسُ النّفسِ ختَّالُ
 
تَلْقَى الَّلئيمَ فلا تَدْرِي لِخِسَّتِهِ
 
....................... إنْ كُنْتَ مُهتديًا أم أنّكَ الضَّالُّ
 
هل أنتَ في عَجَبٍ تَرْنُو إلى مَلَكٍ
 
........................أم تَلْتَقِي أَشِرًا بالخُبْثِ يَحتالُ
ُ
يا طالما في الذُّرا يُعْلِيكَ مُنشرِحًا
 
....................... والويلُ إنْ تَنْتَبِهْ ؛ فالزَّيفُ قتَّالُ
 
هذي حياةُ الوَرَى قد عِشْتُها جَهِلاً
 
............... كم ذا انخدعْتُ , وكم ذا حُطِّمَ البالُ
 
في كُلِّ يومٍ أذوقُ السُّمَّ في عَسَلٍ
 
....................... وتنهشُ القلبَ أوهامٌ وأهوالُ
 
مَن كانَ موسى غَدَا فرعونَ وا أسَفًا
 
.................... ما صَدّقَ القولَ حينَ الجدّ أفعالُ
 
فكم وُجُوهٍ تُسَوَّى كُلَّ ثانيةٍ
 
........................ وكم دُمُوعٍ لِأَجْلِ الغَدْرِ تَنْثَالُ
 
كم بُدِّلتْ كالرُّؤَى الحمقاءِ أقنعةٌ
 
................. وغُيِّرتْ – عَدَّ نبضِ القلبِ - أحوالُ
 
وذُوِّبَتْ خلفَ ثلجِ النّارِ أفئدةٌ
 
........................ وبُدِّدَتْ مِثْلَ زَهْرِ الموجِ آمالُ
 
************************************
*******************************
**************

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر