قصيدة : ردينة 
 شعر: ياسر اسماعيل
 توقفت على صرح نالني منه 
 ما نالني وتأملت به مستعجب 
 فرأيت فيه حضارة امة 
 ومنبر للشعر وأهل الادب 
 وعند مقام رب البيت تجد 
 عند مدبرتها للتذوق الف سبب 
 هي ردينة جمعت باسمها احرف 
 خمسة ترى عندها كل أمر محبب 
 فوصفت بها شعري وتجملت 
 بحسها ونورها فلقيت عندها لي مهرب 
 من ألم أصابني دهر ومن 
 سوء طالعي وحظي المذبذب 
 ردينة ظبية في طالعها 
 مهرة تعدو في مسرب 
 كأن لي في نظراتها ورقة 
 جمالها ولحن كلامها الصواب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين