من نجد قفو بك مفرقة الاحباب - حنس بن سعد الذيابي

عديت بالدربيل في راس مرقاب
واشوف مرحان ٍمن البدوخليا

بدو ٍحداهم وقت لديارالاجناب
ويذكرلهم عشب ٍخباريه مليا

وغدالهم مع طلعة الشمس ضبضاب
وتبدا النجوم وشيخهم مانزليا

قفو والي معهم مقاصيدواطلاب
زين الوصوف اللي بعصرالجهليا

اللي سواليفه قليلات وعجاب
ويقصربهن وكن فيهاخجليا

وشوفه يفتحلي مشاريع وابواب
وانسى الهموم ولاش حولي زعليا

وان شافني ماصدعني ولاغاب
ونساني المرواح يم الاهليا

وقام يتعطف قدم عيني بالاسلاب
وشقر ٍطوال ولونهن اشتعليا

وينضربسود ٍكحلهن وسطهن ذاب
لوشافهن بعض الخبول انهبليا

ولولا الحياوالخوف من كثرالانشاب
لانحاشبه من فوق سود العجليا

ميرالبلاربع ٍ وقوف ٍعلى الباب
من يقضبو نه قال مو تك حصليا

لاباسة البدله مصخرة الاصعاب
ومشايخ ٍحرصين فوق العمليا

وانابعدشيّبت خايف و هياب
واقصرخطاي عن الدروب الوحليا

والحب تاليته غرابيل وانشاب
وعذبت حالي ياضبي السهليا

دونك زمت روس المراقيب واهضاب
وابطا الخبرمن يمكم ماوصليا

من نجد قفو بك مفرقة الاحباب
يبو ن مرباع ٍوراحسوعليا

وهاذي طبوع البدو عربين الانساب
مع دربهم حال الطريقي نحليا

والحول دارولاوصل علم وكتاب
والدارمن دونه قطوع ومحليا

والله يقرب صافي اللون ياذياب
اللي هروجه كنهن العسليا

© 2022 - موقع الشعر