الشارع

لـ فهد الذايدي، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

الشارع - فهد الذايدي

الشارع اللي مانسيته لو آموت
اللي قدم عيني يزفون حلمي

وفيه أسمعتني اصرخ بعالي الصوت
روح وخليني وسط حضن همي

وعلى رصيفه طحت من قوّ الكبوت
يوم المحتني ودارت العين يمي

سال الكحل ياسيلته كنها موت
لحظه توادعني .. ولحضه تلمي !!

كنها تسولف لي وسط خوف وسكوت
يلعن حليلي يلعن آبوي وامي

والحزن يوم إنه بنى فيني بيوت
ماهو على شان الفراق المدمّي

عشان دمع(ن) من على خدها يفوت
ومتعوّد امسح دمعها فوق كمي

© 2023 - موقع الشعر