يقولون

لـ ، ، في غير مُحدد

يقولون لي ضاقت على الآدمي دنياه
تعوّذ من ابليس الرجيم وذكر ربّه

وقرى ما تيسّر من كتاب الله ابنجواه
وطفت ناره اللي داخل الروح مشتبّه

وانا يا رحيم الخلق عبد ٍ رفع شكواه
اليك .. وطلبتك تبري الهم يا طبّه

هموم الزمان اللي يصب العنا مجراه
شربنا مواجيعه غصب والضما سبّه

نشوف الخطا قدامنا لا رحم مجناه
ولا نعرف الا الصمت وافواهنا .. صبّه !

نكف ألسنتنا عن هاك الحق ما قلناه
نخاف الغرق من راعي الضيم بالغبّه

عجب يا زمنّا ما بقى شي ما شفناه
رضينا ضعيف النفس بالحال يلعب به

علينا الصبر يوم الصبر واضح ٍ مبداه
يجي عقبه التفريج بالضيق ونكبّه

على طاري التفريج عقب الصبر نلقاه
أشوف الوصل ما هب نسناسه بهبّه

مع الغالي اللي بالزعل كمّله ممشاه
يسوّي من الحبه علي ْ لا زعل قبّه !

مصيبه يعرف ان الزعل بيننا ما اقواه
أذوب بغرامه ذوب واغليه وآحبّه

والا ليته يوجّب خفوق ٍ عجز ينساه
والاسلام يدمح كل ما طاف ويجبّه

وانا ما بغيت الا الرضا باوله واقصاه
مدام الوصل ينهي شقا الروح ويذبّه

وهي عادة ٍ بالآدمي لا ذكر بلواه
تعوّذ من ابليس الرجيم وذكر ربّه


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر