ماني مجازيك في صدك وهجرانك
ودعتك الله وتلقى واحدٍ ثاني
أتعبت الأعيان والأقدام من شانك
وانته ولاشئ سويته على شاني
فزيت لك يوم قلت اسمك وعنوانك
لوكان ماتنتمي لسمي وعنواني
ماجيت ادورك و لا أطق بيبانك
والا أترجاك مثل أفلان وافلاني
أنت الذي جيت لي وأعلنت بلسانك
انك على شوفتي جايع وعطشاني
صدقت هجرك ومنطوقك من السانك
وأقبلت لك مندفع من كل وجداني
ما كنت أفكر يجي في يوم نسيانك
وأنساك وانته معاهدني ماتنساني
الابعد ما قريت الكذب فاعيانك
حاولت اوادعك وانسى كل ماكاني
خلاص ماني بمتعني علشانك
ودعتك الله وتلقى واحد ثاني
بواسطة العضو: فهد الخرجي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين