مراسي

لـ بنت الرويعي، ، في غير مُحدد

مراسي - بنت الرويعي

على كيفك تلوّن في الهوى
ويسّك من الاعذار ..
على كيفك تلوّن لي
ندى أو نار
ولا يبقى الهوى في يوم
شئ من التذكار ..
تركّت القلب
من سنين الصغر ينطر ..
وطبعي نار ،
وطبعك بالفرح يمطر ..!!
وقلت الليل يأخذني
على دروب اللقاء وياك ..
وتمضي سنين من عمري
وأنا اتريّاك ..
وقلت ألقاك
مهما طالت الغيبه
ولو ملّ الصبر في الروح ..
نعم بلقاك
ولو صدفه تردّ الروح ،
وألقاك بفرح فيها ..
وبالتالي صبر وجروح
لي ضاعت ثوانيها …!!
وتبقى أنت الحزن في العين
وتبقى انته النظر فيها
على كيفك تلوّن في الهوى
دام الروح
في روحك مراسيها ..

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر