أربعة ُ أضواءٍ خافتة
 مسرحٌ من الآمال
 وسحابٌ ملَّ الانتظار
 على سفحِ جبلٍ في بورصة ْ
 تتحركُ الأضواءُ في فضاءٍ ساكن
 وتذكرُ النجمةُ خطيئتها في غير موعدها
 حينَ تاهَ الطريقْ
 تحتَ ضوءِ القمر
 تنشدُ النجومُ ميلادَ السماء
 الحفلة صاخبة والقلمُ هادئ
 نسيمٌ ضائعٌ يشدُّ الضوءَ بحثاً
 من النافذة يدخلُ
 أوراقاً يبعثرُ
 دون استئذانْ
 تردني الحكاية
 وراء الجبلِ هناك
 2
 يرجعُ إلى الحياةِ
 ويرجعُ
 الجرحُ القديم
 استيقظي يا حبيبتي
 في الخارجِ هناك ........
 في بورصة
 الزهورُ أينعتْ
 والربيعُ ضيفٌ يدقُّ البابَ بلطف
 ليس وقتَ النومِ
 ولا الوقوف أمامَ المرآة
 كل المرايا كاذبة تكشفها الحجارة
 تعالي 
 هدوءُ القريةِ قاتلُ
 وكثرُ الجمالِ مؤلمٌ يا جوركْلهْ!..
 3
 المطرُ فقدَ توازنهُ
 هالاتُ الذكرى تنبعثُ في ليلِ بورصة 
 طريقٌ بعيدٌ وسيّارةٌ تسير
 تردني 
 كاميليا أيها الألمْ!
 هوامش:
 بورصة مدينة تركية 
 جوركْلهْ قرية في بورصة 
 بورصة تركيا 20-5-2010

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين