أنا النخيل - بدر بن عبدالمحسن

بين القلم وأصابعي والورق شوق
عشرين حولٍ ..من كتبت القصايد

من يوم بان القلب ..واخفيت بالموق
دمع ..وغدالي بالمحبه ..وعايد

كتبت ما كني على الشعر مسبوق
وقريت ماكن اف قصيدي .. جدايد

ونزفت لين اتعبت لا حصل اعروق
وسهرت لين امست نجومي قلايد

وصرت الليالي بين عاشق ومعشوق
وصرت الوصل مابين حاضر وبايد

أنا النخيل وشعري اظلال وعذوق
وانا السحاب اللي على الناس جايد

وف ليلةِ حسيت من جرحي اعقوق
وقف النزيف وما بذي له عوايد

صار الورق مابين مهمل ومشقوق
وحار القلم ما بين ناقص و زايد

من الشعر مليت ياحادي النوق
و من الجروح اللي ..تمل الضمايد

و من الحروف ونقصها مع هل السوق
وكذب الحسود ..وهم راعي المكايد

ومجاد لي في كل ساذج ومطروق
وخوفي على غر المعاني الفرايد

عشر السنين وعشر ..والجوف محروق
ما غير أشب أطراف ليلي وقايد

مانيب ادور من ورى نزفي احقوق
و لا ابي من سهر عيني فوايد

لو ما بقالي في الملا غير مخلوق
لا من ذكر شعري ..جفته الوسايد

كني بجبين الشمس ..والليل مفروق
وكني بدمعٍ ..فوق خده نضايد

افداه عمرى ..ماشكى صاحبه عوق
لاشك ما في النفس لو قيل كايد

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر