يازين الديره - مسفر الجعيد

يحداني الشوق يم البر والديره
ولا البلد عيشته منيب راغبها
صجه ولجه وشره زاد عن خيره
والناس في زحمته ضاعت مذاهبها
الجار ما نعرفه يا الله فالخيره
وشيابنا فالبلد زادت متاعبها
وشبابنا فالبلد كثرت مشاويره
والارصفه تشتكي من حال مرّ ابها
شمه ودخان ومعسل وقصديره
أشكال يا شينها وأبليس راكبها
ولا حريم البلد ما عندهن غيّره
القلب ميت وعين ٍ ما تشوف إبها
ماهمها البيت والورعان والسيره
وقصورالافراح والدجه تناسبها
هذي حياة البلد ما عاد به جيره
جات الحضاره وزادت في مصاعبها
والناس يدرون عن شره وتدميره
والنفس طابت وحال الوقت غاصبها
© 2023 - موقع الشعر