جيتها كلي وله

لـ ، ، بواسطة سماهر، في غير مُحدد

جيتها كلي وله لعيونها من فوق جامح
أسرع من الريح من شوقي وشقيت الرياح
دامحٍ زلاتها وذنوبها كلي تسامح
واسمع الصايح يقول ملاح يا أهل السماح
فارسٍ صهوة جوادي برق بين المزن رامح
انطح الموت الحمر من دون درع ولا سلاح
فاتحٍ صدري وشابح قلبي وللحب طامح
ما حسبت حساب طعنات اليماني والرماح
من ملامح جرح ماادري من جروحك يالملامح
جيت وعيونك تضيق وهقوتي كانت براح
طحت من عيني على عينك وأنا للموت لامح
كم شربت السم من كاسك وأقول انه قراح
فارسٍ كبوة جوادي مالها بالحب دامح
يوم أنا كلي لها واقف ويوم الحظ طاح

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين