دندنة !

لـ ، ، بواسطة غادة العلوي، في غير مُحدد

البارحه وانا مع اصحابي الجن
قابلت بالصدفه قريني معدي !
مرسول سلمى بنت خالة ( زلوجن )
جنيّة ٍ لا شفتها باح سدي
لمحة سنا مارج لهب. ضو ! منجن !
تزلّ وتعدي .. و ازلّ و تهدي !
نفس الصفات ونفس تقريبا السن
لكنها ما هي على مزح جدي!
تلعب على مرجيحة غواية الظن !
وصلت معي حتى تعديت حدي
لادندنت لي "دندنة" : دن دن دن
دندنت انا من دندنة : دن دندي !!
دن دن ددن دن دن ددن دن دندن !
دندن ددن دن. دن ددن دن دندي !!
قالت : من انت ؟ وقلت بلسانها : من ؟
انا ؟ انا ! انا ! انا ! مين ؟ ردي !!
انا الزعيم بمعشر الانس والجن !::
انا ولا غيري على الأرض قدي !
انا الكبير بعالم الشعر والفن !
انا الوحيد اللي بالأنداد ندي !
انا الرضيع اللي نبت له مية سن !
وانا المخرّف والحلاوه بيدي !
انا الحزين اللي يقولون له غن
وانا السعيد اللي ملا الدمع خدي ! !
وانا الذي لا يمكن وصار ممكن !
ودي ولا ودي ! اعرفه وودي !
خالد ! ولو تدرين خالد ولد من ؟؟!!
مطلق ! وسالم ! راعي الجود ! جدي !!
سعر التراب من الذهب عندي أثمن !
لا شفت ثوب اللي يلمّه مصدي !
ولو ان سلمى عندها احساس وتحن ّ !
ما تكسر بخاطر جهل ! طيب ردي !
اوواه يا كيف اعتذر عن ...
طهر الحروف الطايشات بمردي !!

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
الوقت المطلوب للقراءة
دقيقتين و 25 ثانية
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين