ألمْ تَرَني نادَيتُ سَلْماً، ودُونَهُ
من الأرْضِ ما يُنضِي البِغالَ النّوَاجيَا

فَقُلتُ لَهُ: هَبْ لي ابنَ أُمّي فلا أرَى
على الدّهرِ يا سَلْمَ المَكارِمِ بَاقِيا

فقالَ: نَعَمْ خُذْهُ، فَما أقبَلتْ بهِ
يَمِينيَ حَتى أصرَخَتْهَا شِمَالِيَا


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر