راعي الطويلات - فهيد تركي علي الغنيم المطيري

مرحوم يا راعي الطويلات مرحوم
مرحوم يا من تفعل الطيب يمناه

مرحوم ابو نايف ذراء كل مضيوم
عز الرفيق وعز منهو تنصاه

أنشهد أنه حط في القبر زيزوم
فحل الفحول اللي صعيب مجاراه

لا تلومني يا سعود لصرت مهموم
ولا تلومني يوم أنثر الدمع وأنعاه

أحدٍ تجيه الناس كوم وراء كوم
وأحد يموت ولادري وين مثواه

في جنازته يمشون زوم وراء زوم
موقف يهيل اصغار وكبار تنعاه

صميدعي جنسه عديم ومعدوم
هداج تيما اللي بعيدٍ معشاه

حلحيل حمال الثقيلات شغموم
درب الخطر لو هو خطير يتوطاه

عن الجماعة شايل كل مثلوم
له فرجة يا وسعها حيل وسعاه

لو كان خلف له مناعير وقروم
يا سعود أبو نايف عديمه سجاياه

إليا فعل فعله مبرهن ومختوم
دائم سنام المجد يصعد لعلياه

كم واحدٍ من جور الأيام مصدوم
عنز عليه وحاجته عاد مقضاه

وكم واحد في السجن مرمي ومحكوم
فكه هديبا الشام وضحك محياه

وديوان مفتوح على طول مزحوم
قعدان يقدمها وحيل موداه

يضحك حجاجه دوم ما هو مكتوم
ويفرح لمن هو من بعيد تلفاه

اسم الكرم والجود له صار محسوم
حتى حاتم طي ما هوب وياه

صيته لمع في كل الأقطار بعموم
صيت ينومس لذكر عند طرياه

كم واحد من حشمته صار محشوم
عشان أبو نايف تدمح خطاياه

ومن مر داره لازم يجيه ملزوم
يخجل يطوف ولا يمره وينصاه

خلا النعيرية لها شان وحجوم
ومن جاء سكن فيها قعد ما تعداه

حطوا على قبره علامات ورسوم
وتاريخ موثق للأجيال تقراه

خله يعرف ان القبر فيه زيزوم
ما عاد ينجبن العذارا حلاياه

يا ليت يشرى الموت لزود بالسوم
والله لدفع كل مالٍ ملكناه

ويعود أبو نايف ذخر كل مظلوم
وشوف زوله كل ما جيت وألقاه

لا شك ما يجري مقدر ومقسوم
وما جاء من المولى على العبد يرضاه

وختامها يالله يا قابل الصوم
عساه في الجنة مقره ومبناه

وصلاة ربي عد ما في السما نجوم
على النبي وأعداد مزنٍ نثر ماه

© 2022 - موقع الشعر