النظرة اللي من حكي حالت بكي ومات الخيال
اللي رسمته لك ورا حكيك.. ورا رسوم الوجوه
"هِنتي" لجل"هِنا" لجل "هانت" على إفادك ليال
"بنتي" لذا "بنا" لذا بان الذي صعب ن طروه
شد الرحال العهد وسافر صوب هذيك الرمال
لما كتبك يا الصداقة الريح والموجه محوه
وياما ذكرتك.. ثم ذكرتك قلت: يا بنت الرجال
"دومي على العهد" ال "دمنا" اوفي دين ن ما وفوه
لا ما تشابهنا نحن نفس النفوس بلا جدال
حتى ف كذبي أشبهك وف نبرته شئ ن خفوه
"خذتي من أطباعه كثير" أطلقتي روحه للسؤال:
ليش البشر لما يلاقو الحب بالظلمة عموه؟
أي الشهب في مولدك دقت على باب المحال؟
وف نفس لحظة مولدي دقت مواضع يشبهوه؟
ليش احتواك القلب كنك منه مولوده بدلال؟
ليش الصدوق ف بير أصحابه تخلوه ورموه؟؟
(النظرة كانت من غضب لي من بدينا في جدال)
وأدريه من هو المنتصر.. الحاجب اللي ما علوه
"صحبي قليل" الروح ما تالف سوى الروح المثال
قبل المنام.. اتذكري.. تسري.. ورا رسوم الوجوه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين