جيوش ن كم خلقها الله بلا دار وبلا أوطان
واحنا بنعمته نغفي على (دانة) شواطيها
(مساكن در) ساكنا وكان (البحر) اهو العنوان
لو ان الدر ما يسكن ف غير جنان باريها
سكنا به على الأرض ووهبنا تحت هذا أعيان
ثرى البحرين جنة والأراضي ما تباريها
لا نخذلها لأن الأرض تشعر كيف اهو الخذلان!!
فهي أم ن ورحم الأم يبكي طفل يعصيها
بها شيخ ن عطاه الله حكمه ما بها نقصان
ولا غيره يعرف يسَيِس صروف الزمن فيها
متى شد الزمن يرخي.. ومتى رخى يشد خيطان
عجيبة كيف صب الماي للأعلى عكس جيها
أنا ما آخاطبه حاكم أنا آخاطب الانسان
وأدري به يريد الخير والطيبات يشريها
أحس به كالندى للصيف وقطره عانق الأغصان
وأعرفه مثل شال الغيم.. مطر الشتا وصافيها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين