احمامة البيدا اطلت بكاك
فبحسن صوتك ما الذي ابكاك
إن كان حقا ما ظننت فإن بي
فوق الذي بك من شديد جواك
إني أظنك قد دهيت بفرقة
من مؤنس لك فارتمضت لذاك
لكن ما أشكوه من فرط الجوى
بخلاف ما تجدين من شكواك
أنا إنما ابكي الذنوب وأسرها
ومناي في الشكوى منال فكاكي
وإذا بكيت سألت ربي رحمة
وتجاوزا فبكاي غير بكاك

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين