يامساااااااافر - ابراهيم الزراقي

يامسافر لاتهدم الحلم بعد اني بنيته
ولاتطول فالغياب الي على قلبي ثقيل

تدري اني من سمعتك عصر والمسرى طريته
كني الي سامعن صوت البنادق والدخيل

وتدري اني يوم شفتك راحل ودربك نويته
كني الي شاف ابوه من الغبن طايح قتيل

وتدري ان القلب بعدك في حشايه مالقيته
اثره المطفوق مع عفشك تخبى للرحيل

وتدري الهم من بعدك وسط صدري مبيته
والدموع من العيون السود من شانك تسيل

يامسافر وانت تدري كم ليلٍ لك سريته
ماحسبت حساب بعد ولاحملت هموم ليل

كيف تتركني وترحل بالخفوق الي خذيته
كيف تجرحني وانا قلبي من الدنيا عليل

كيف تجهلني وتنسى وانت مثلك مانسيته
حافظه مثل الوداعه عند شيخٍ مايميل

كيف قلبك مايحس بمدتي لامن عطيته
جملة شعورٍ يموت ولايقدمها البخيل

كيف تتجاهل وفاي الي بمثلك ذاع صيته
كيف تطعني فظهري عمد بالسيف الصقيل

كيف ترميني بسهمٍ للعدو ماقد رميته
كيف وانت الي تقول الغدر مني مستحيل

كيف تحصل كل هذي منك والله ماهقيته
ماحسبتك نذل واثره ممتلي قلبك غليل

جاوب الله لايهينك عن سؤالي لابديته
هو حصل مني غلط والا انت من طبعك بخيل

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر