إجمع شتاتك لم باقي بقاياك
ما هو بانا اللي تجرحه في ثواني

أنا أهتني وياك ولا بلياك
أما أنت مالك بالفرح عمر قاني

ما تهتني ما دام هذي سواياك
تلهى عن اللي في غرامك يعاني

جيتك ظلام وقلت فجري محياك
وألقى لضياعي في عيونك مواني

جار الزمان وجيت هارب لدنياك
ظنيتها دنيا الفرح والأماني

لكن مصيبه يوم بانت نواياك
يا حر نارك عند رمضا زماني

يا عاشق اللذات جمع هداياك
وأحسب مكاتيب الهنا والتهاني

ما دام كل الناس تلهج بطرياك
تهدي الهوى للكل قاصي وداني

ما كل من ودك مشى الدرب وياك
أو كل قلب عاشقك قلب حاني

وزعت من نفسك لغيرك عطاياك
وارخصت نفسك في اللقا والتداني

واهديت لي بسم المحبة بقاياك
للحب في نفسك الوف المعاني

والحب له معنى إذا عشته أحياك
هو الوفا إن عاش وألا أنت فاني

أنت الهوى الكذاب اتعبك واعياك
يبدا بثواهي وينتهي في ثواني

بسم الوفا والشوق تجذب ضحاياك
كم واحد قبلي وقف في مكاني

العفو يفني عند زحمة خطاياك
والنفس عيت تمنحك من حناني


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر