رغم النهاية - فالح بن عاتق الحارثي

حبيب القلب لا يبعد ويجرح خافق ملهوف
ليالي العمر من دونه بها نور الأمل خافت

أنا عاجز عن النسيان ونبضاتي خنقها الخوف
وش الحيلة إذا ذكراه في درب الفكر طافت

تناسا تضحياتي له ياليته لو ذكرها يروف
ويذكر كم قس الوقت وعليه النفس كم رافت

وإذا ما هزته كرى ولا باقي صور وحروف
أنا ما لوم أبدا نفسي إذا من شوقها خافت

أعني له شرود الفكر على ماضي هواه يطوف
يصر ما يشوف لعين غير الحزن ما شافت

أنا مدري جنوني حب والا أجبرتني ظروف
ولا أدري علام النفس رغم الصد ما عافت

حقيقة حبنا ضاعت ولكن صد عنها الشوف
أماني القلب فات الموعد المعلوم ما وافت

غريبه عشرته رغم النهاية مالفظها الجوف
يجافيني وأشوف الروح مات الحلم ما جافت

خذتني الحيره ابحبه فلا رحمه ولا معروف
صفت له روحي وروحه خذاها الوقت ما ثافت

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر