وكائنْ يُرَى منْ عاجزٍ متضعَّفٍ
جنى الحربَ يوماً ثم لمْ يُغنِ ما يجني
ألَمْ يَعْلَمِ المُهْدي الوَعيدَ بأنّني
سَريعٌ إلى ما لا يُسَرّ لَهُ قِرْني
وَأنّ مَكَاني للمُريدينَ بارِزٌ
وإنْ برزُوني ذو كؤودٍ وذو حضْنِ
إذا الحربُ حلَّتْ ساحة َ القوْم أخرَجتْ
عيوبَ رجالٍ يُعجبونَكَ في الأمنِ
وللحربِ أقوامٌ يُحامونَ دونَها
وكَم قد تَرَى منْ ذي رُواءٍ ولا يُغني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين