فيا راكباً إمّا عرضتَ فبلّغَن - أوس بن حجر

فيا راكباً إمّا عرضتَ فبلّغَن
ْبني كاهلٍ شاهَ الوجوهُ لكاهِلِِ

مَبَاشيمُ عن لحمِ العوَارِضِ بالضُّحى
وبالصَّيفِ كسّاحونَ تُربَ المناهلِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر