ودي بشوفك - عبدالله باتل

يا صاحبى سود الليالى احرمتنى
من شوفتك وانت الوحيد بحياتى

صوبك الى هبت هوا ذكرتنى
اذكرك واسلى شوى مع ذكرياتى

مانمت ليل(ن) فيه ذكراك جتنى
تشهد على عيونى الساهراتى

وكم ليلتن منك الهموم اذهلتنى
وضاقت عليه من جميع الجهاتى

ليت الليالى عنك ما بعدتنى
يابو عيون(ن) بالنظر ساحراتى

ارتاح لعيونك اليا قابلتنى
واسرح بدنيا عيونك الواسعاتى

بعيونك جبال(ن) تقل رافعتنى
وتحتى نهر دجله ونهر الفراتى

واشوف ليل السحب فيه ارهبتنى
وفيها بحور(ن) سفنها جارياتى

وبعيونك ازهار الربيع اعجبتنى
فى روضة(ن) وديانها سايلاتى

عينيك فى توصيفها حيرتنى
فى وصفها الله صور المعجزاتى

وعفتك تعذيبى وبسمتك فتنى
وزولك يخيلى وانا فى صلاتى

ومحبتك وسط المهالك رمتنى
يمكن تصير انت السبب فى وفاتى

ودى بشوفك والظروف انكبتنى
وهذى سوات الله ما هى سواتى

لا جيتك ادله والهموم تركتنى
وان رحت عنك اخفها المسهراتى

وكن القمر يوم ازهمك فوق متنى
والشمس باقى ربع ساعة وتاتى

يا منيتى سود الليالى احرمتنى
من شوفتك وانت الوحيد بحياتي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر