#أدبيات

بواسطة إشتياق، في كتب الشعر،

‏ألا يا حُبُّ لا تَهْجُر فإنِّي
‏بَذَلْتُ العُمْرَ في بَحرِ التَمنّي

‏و كَمْ جَدَّفْتُ فِي يمِّي مِرارا
‏فأيّ سواحلٍ تُدنِيْكَ مِنّي؟

‏فكَمْ سَلبَتْ بِحَارُكَ مِنْ شُعوري
‏و كَمْ أبكيتَ ياموجاً يُغَنِّي ؟!

‏أيشفعُ لي بأنّي كُنْت أُبْحِر
‏و بَوصَلتي لِوصْلِكَ حُسْن ظَنّي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر