الفرد الطير - سامي سلمان المسعودي

يامرحبا ياطيراً على ليالينا غرّدت
بشوفتك والنجوم على ليالينا تهلل
وشلون قلبي على شوفتك تذمر
امس عيني صابها دمعتي وتملل
وكيف جرحي صابها الحزن وقردت
وقالت ياعيني وسنيني في حزنك تضلل
سلامي وين ماقالت الروح وسردت
وانت حزن اسنين و بيها تعلل
جيت وخاطري على الكيف جردت
مره كني في خيالي سلطاناً تسلل
ومره عيني على كثر البكاء خردت
والبارحه لعبني هجوسي بِيها تهلل
وبحور شوقي على كثر قلبي مردت
في توالي وقتي ينادي وسمع تجلل
هديتك روحي وقلبي و عيني زردت
و عمري جمعته كثر السنين وتفلل
وموج البحر مسقى خيالي بالكثر ذردت
قلت ياعيني ياخاطر هجوسي تقلل
بحورك عليه بحزن شوقي غردت
بهمسي وصوتي وسبحِ عليها تدلل
ياوجودِ وجدي عسى بربي تفردت
وتضوي كنايس شمعدان بنورها تحلل
كيف ياخاطري بنفس العشق طردت
على قلبي وذكر يجول بخطري ويدلل
تاخذ نومي وحلامي باليالي تورّت
وتقول يانور عيني بروحك تغلل
كم مسراء ذيباً على الرجوم غردت
منهار رياحاً تهيبه والضلع بفراقها تثلل
ياود لا تحرم العشاق من عاشقاً تمردت
ًفي حبها عاشق من عشقها تكلل
ورجع اناظر الوقت بدقات قلبي تشردت
حبيبي فوق بالي يهلل بجروحها وتبلل
كم صابني غدر اليالي بالحزن تبردت
 
مير ودي على الكرام بطيبها يتبلل
سلامي وين ماقالت الروح وسردت
يامرحبا ياطيراً على اليالينا بنجومها تهلل
© 2022 - موقع الشعر