نثر(في وريدي) - أحمد بن محمد حنّان

في وريدي
 
في وريدي وجدتُها فجأةً دونَ سابقِ إنذار،
ناديتُها فتبسَّمتْ وفتحتْ ذراعيها؛
وعندما حضنتها تبخرَّتْ.
لا أظنُّ أنَّها الخائنة،
أعتقدُ بأنَّهُ قلبي
أراد أن ينفَّسَ عنْ
أشواقِهِ فكتبَ السيناريو
ورسمَ حولَهَا بخيالي
المكانَ والحدائقَ الغنَّاء
فصدق كذبَتَهُ واحْتضنَ
الحقائق.
 
12/10/2021

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر