ياللي شرى القلبه الجوال - عبيد القلادي

يالي شرى لقلبه الجوال
مفتوح بارقام سريه
يشري بطاقة سوى مازال
يرسل رسائل غراميه
دز الرساله لهامحتال
عبر القناة الفضائيه
مكتوب فيها ياكيف الحال
والحال ياحلو مبريه
هذاك جاهل من الجهال
لابس عقالاً وطاقيه
وبالدرس فاشل وفيه اهمال
ماتفيد دروس(ن) خصوصيه
مغرور في مشيته يختال
كثرة مشاكله في حيه
لعل هذا عديم اشكال
والي قليلين من زيه
والي تكلم يبي فريال
ومرفت وسوسن وبدريه
يواصل معاهم مافيه اشكال
مغروم بالقلب حنيه
لو الدقيقه بعشره ريال
وعشر دقايق بعد ميه
ليا حل فاتوره النقال
اكثر من الراتب شويه
ضيع حياته وضاع المال
والقلب لازال في غيه
نصحيتي اولا ياخال
تترك طريق الحراميه
وتضرب طريق النبي وبلال
ناس(ن) على الخير مهديه
والي قراء الكف والفنجال
لاتتصل فيه موليه
ولاتاصل الساحر الدجال
لو كانت النفس مبليه
كانك مزوج وفيه عيال
وفي داخل البيت حوريه
حافظ على مهره الخيال
وشلك تناظر بنوريه
كانك عزوبي عليك بالحال
اخطب فتاةً سعوديه
موجود فيها ثلاث خصال
من الاحاديث مرويه
جمالها من الولي مايزال
ماهي مساحيق مشريه
هذا طريق النبي وبلال
وهذاك خط الحراميه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر