من يطيع ابليس وداه في ضوح السراب. - حسن عامر

سكروا بوب الزعل والخصايم باب باب
وافتحوابوب التسامح عساكم سالمين

اقتدوابالمصطفى وابشرواباجروثواب
فاز منهو يقتدي في أمام المرسلين

كلها ايام وليالي وندفن فالتراب
والحضيض اللى كتابه يسلّم باليمين

التغافل يجعل الرجل محشوم الجناب
والسفاله والتفاهه طبوع التافهين

مايزيد الجرح ويسممه غير الذباب
وتضرب الأمثال من شأن تنبيه الفطين

يامكابرماخفاك الخطأوأين الصواب
أرض ربك لا تراعي كلام المفترين

من يطيع ابليس لقاه في ضوح السراب
والخسارة لاكتب في سجل النادمين

حسن عامرآل عيسى

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر