غادر أنت وتبكي - ابراهيم العليي

غادرٌ أنت وتبكي
تنقض العهد وتشكي
 
 
 
قصة جئت لتروي
 
تشعل النار وتذكيي
 
 
 
في حروف تنتقيها
 
حركت حزني وضحكي
 
 
 
كنت في الماضي عنيفا
 
قد غدوت اليوم ملكي
 
 
 
كنت تقسو كنت تهجو
 
تجرح القلب وتنكي
 
 
 
هل جنيت الحب يوما
 
فغدوت اليوم تحكي
 
 
 
جاء دوري جاء وعدي
 
كي أريك اليوم فتكي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر