أشتاق

لـ حسين محمد الفيل، ، في الغزل والوصف، 13، آخر تحديث

أشتاق - حسين محمد الفيل

١-أشتاقُ ،أشتاقُ ليتَ الشَّوقَ يَحمِلُني
على جَنَاحيهِ في لَيْلِِ يُهاجِرُ بي

٢-قد قالَ بُلبلُنا في الصُّبحِ أغنيةََ
ياقلبُ صَلِّ على المَحبُوبِ واقتربِ

٣-ناجيتُ ربِّي لعلَّ اللهَ يَجمعُنا
على ضِفافِِ بِلا حرِِّ ولا لَهَبِ

٤-ما كانَ حُبّي بِلا عقلِِ لِأُبعِدَهُ
أو كانَ حبُّكِ يأتيني بِلا سببِ

٥-جواهرُ الحرفِ لا تُرمى أتهملها
دنانُ خمري وتهوى أحمرَ العِنَبِ

٦-تَعتَّقَ الحُبُّ في قلبي فَأسكَرَني
إلَّا هَواكِ لهذا القلبِ لم يَطِبِ

٧-ياليتَ قلبَكِ يأتي كُنتُ أُسكِرُهُ
مِن خَمرةِ الحُبِّ أو مِن خَمرةِ الأدبِ

٨-أمامَكِ العُمرُ لا تقضيهِ في ألمِِ
كم يُؤلمُ العُمرُ إن تأسي وتنتحبي

٩-وقتُ السَّعادةِ يأتي غَيرَ مُنتظِرِِ
وَ رُبَّ مُنتَظَرِِ لم يأتِ في الحِقَبِ

١٠-سألتُ عَنكِ نُجومَ الليلِ كان لها
سمعٌ ثقيلٌ تَغطَّى بَعدُ بالحُجُبِ

١١-قد كُنتُ منتظراََ منها إجابَتَها
يَمُرُّ عُمري وحتَّى الآنَ لم تُجِبِ

١٢-لم تَدرِ أنَّ غُيومَ الحُبِّ طَوعُ يَدِي
أو أنَّ أمطارَهُ تأتيكِ مِنْ سُحُبي

١٣-فِكرٌ غريبٌ لها في الحُبِّ حَيَّرني
أطلقتُ سَهمي وسهمُ الحَظِّ لم يُصِبِ

١٤-رجوتُ رَبِّي ولن أرجوكِ سَيِّدتي
وَمَنْ يُؤمِّلُهُ الرَّحمنُ لَم يَخِبِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر