حلم... العشق 
 ***********
 العشق ...وحدة
 توحُّد... وتوحيد ...!!
 يجُبُّ العواطف…
 يسكن أركان...الفؤاد..!
 يحيل شبح ...الغريم
 نبع عذاب...تراه النفس…
 بصورة...غَيْرَه ...!!
 ******
 العشق ...تماه …
 رغوة ...عواطف..!!
 عسل ...يعانق شقا تفاحة…
 برقة ...لا تداخلها ...شعرة صبية…
 غِرَّة...!!
 بقلب غض...بإشارة… " تنحنح "
 تغريرَا..!!
 ******
 الوفاء...طعم قلوب العشاق
 لا بديل ...في العشق
 فالميل...ترنح…
 والترنح...في الوفاء…
 لا يقبل ...تبريرَا.!!
 ******
 الصدق...كالخيانة…
 ب " قن " عند العشاق …
 فهل يتيه ...الصادق ..؟
 عن رقة عين الوفاء…
 فلا ينخدع ...حتى الغِرُّ…
 في مرآة العين …
 العواطف...لا تحتاج ...مشيرا…
 أو خفيرا.!!
 ******
 حدس ...حواء شفاف …
 ثاقب...!
 بأنف " عميق "...
 بقلب صادق ...الوعد
 لا يَخدع...كطائر " الوقواق "...
 فبيضة...الوصولي بعين عاشقة
 لا كبيضة ...عش الوفاء…
 فمتى ماثل ...الهديل…
 هديرا...!؟
 ******
 لا يفي بعهد ...قلب
 عدا عاشق …
 فالخيانة...كالغدر…
 بدرب ...الهوى ...زيف
 والتوحد ...لا يرضى تزويرا..!!
 ******
 في لمحة ...عاشقة
 كعاشق ...مثلي
 تنطق العين ...بخفايا القلوب…
 فاللمس ...للحرارة …
 والعين ...تنضح ... بالسَّريرَه. .!!
 ******
 حدس العاشق ...كحاسة أنثى ..!
 بألطاف...الخطاب …
 خبيرة...!
 فلا يتورد...خد…
 أو يشكو ...صفرة...سُدَى..!!
 فالحدس للعواطف ...مذ كان
 مديرا ...!!
 ******
 حركات " الحاجب " …
 كدغدغة...الأنف …
 كرقصة عين ...بوجه عاشق
 في الوصال … " شعيرة " …
 ومجسات...تداعب الروح …
 فتفضي بال" وديعة " …
 تعبيرا..!!
 ******
 لا تلازم برودة ...حرارة
 عند العشاق ...!!
 فمتى رافقت برودة " راحة "...
 دفء الفؤاد .!؟
 كلام ...في كلام ..!!
 لا يفيد كنه ...العشق
 قِطميرا..!!
 ******
 فلا يدفأ قلب عاشق …
 إلا إذا ...دبت أنامل …
 بين زوايا النفس.!!
 من خوخة ...نهد
 أو " معراجِ" ...جيد…
 كمداعبة ...شَعر... لُفَّ
 بضفيرَه..!!
 ******
 العين كاللمس ...كالشم…
 في ماء...الوصال بالعواطف
 كتدفق...سيل …" شُبَاطْ "...بأفقنا
 يداعب الوادي...بقرمزي…
 كرعشة قبلة تكسو ...الوجه
 حمرة…
 تنطقها ...روح ...قريرَه .!!
 ******
 قُبلة ...الأنثى …
 تفضي لمحراب الجمال… كقِبلة..!
 وطعمها بالروح...عبر الشفاه
 يدوم ...كأريج " الأوركيد "...
 عبيره كرحيق قبلة العشق…
 تطيل عمر...من أدمن شم …
 عبير " نهد " …
 نهد العشق...يشيع بالمناجاة…
 عبيرا ...!!
 ******
 أحن لهمسك...حوائي
 وأنت ...بحضني…
 همس العشق...ذكرى في الحضور
 برقة حفيف شقائق النعمان…
 لا كفحيح الأفعى ...
 أفعى سارقة حلم… " جلجام "...
 همسك ليلاي ...لطيف كهديل…
 حمامتي...لنعمة السلام…
 بشيرا..!!
 ******
 كم أهوى ...همسك حوائي
 وهل أحلى من همس …
 أنثى ..!؟
 همس الأنوثة بأذن عاشق …
 كشاعر…ساحرٌ..!!
 يزيده مقام " السين " سحرا
 فرقة " السين " بالأذن
 كسحر " النَّبْس " بالثغر…
 ك" أنفاس " عند نبش الأنامل...
 تفيض من بين النهدين
 تملي أشواق الروح…
 بالعين … تقريرا..!!
 ******
 فحال العاشق...عند الهمس…
 تذيع بهجة الإيقاع...عذوبة..!!
 فتصحَى...الأحاسيس...أصنافا…
 أحاسيس العشق ...فطرة
 تسكن الكينونة…
 وهمس الأنثى يسوقنا...لقلبها
 فالسبيل...إلى القلوب…
 لا يحتاج ...دليلا ...
 أو تشويرا ...!!
 ******
 لا يجهل قاموس...وصال العشق
 بالعين ...بالخد...و الأنفاس
 سوى…
 شاكٍ...من برودة…
 أو ذو عين ...ضريرَه..!!
 ******
 فالجوارح...عروق...الفؤاد..!!
 وحرارة الوصال…
 تدب في أركان الجسم…
 كالروح...!!
 سر بحياة ...كل عاشق …
 فهل بداهة الوصال …
 تحتاج ...تفسيرا ...!؟
 ******
 لو كانت برودة " الراحة " …
 دالة على دفء...الفؤاد
 ما كف ...الجسم من رقصة " قر"...
 قر ... يجوب كيانه …
 فالأسنان لا " تطقطق "...سوى …
 لرعب...أو جريرَه .!!
 ******
 فرعشة " قر "...كرعشة " ذعر "...
 لا تماثل ...رعشة عشق..!!
 فتماهي الشفاه ...يصدح موجه
 بحرارة قبلة ...تسري في ذات
 حوائي...!!
 رعشة ...تعلو ها بسمة عريضة
 للروح…منيرَه ..!!
 ******
 يربو شوقي ...لك حوائي…
 كلما تنامى لأنفي…
 طلع أريجك..!!
 فترنو عيني لعينك …
 تسأل لمسة بنان...لثغر
 جف…
 فتسقيني قبلة … لرواء العواطف…
 تَيْسيرا..!!
 ******
 إذا بريق العواطف…
 بعين حوائي...أبرق شوقا…
 تداعت له شغاف روحي …
 بهجة..!!
 كرقصة صبية ...بطَلَّة فارسها
 بعد ...غياب
 كاد الفؤاد به ينفطر
 كسيرا...!!
 ******
 أحوائي...يا حوائي..!!
 أمطريني...بريقا…
 من سنا عينك …
 سناؤك لحياتي يبهر القناديل
 ورشفة من ثغرك ...ليلاي
 تزهر بروحي...في لحظة
 ما أزهر آذار...شهرا
 في حكاية " عشتار " بالفرات…
 شهيرَه...!!
 ******
 كلما لامس...ثغر حوائي…
 شفاهي..!!
 اهتز كياني ...برعشة
 كرفع عصفور ...للأعلى جناحا…
 بعد تلقيح...!!
 صداه ...تغريدة بلحن ليلاي…
 الرخيم ...!
 تغريدة تعانقها ...صيحة…
 " الله ...الله .." بصوتي
 من العمق...تكبيرا...!!
 ******
 العشق ...كريم..!!
 العشق ...ندي...في كل آن…
 بل خارج ...الزمان ..!
 فكلما أنعشتني...طلة حوائي…
 بطول ...!!
 '" أشقاني " الزمن ...بانكماش…امتداد
 تقصيرَا..!!
 ******
 أحوائي...يا حوائي..!!
 ليس في الكون ...عِشرة
 بنعومة ...أنثى
 عند ...الغسق…
 وفي آنات ...الشفق
 والضحى...والعصر…وما ...سجا..!!
 قد صدق أسلافي...في حكاية " عشتار "...
 دمت لي …" تفاحتي " ...
 أروع...عشيرَه..!!
 ******
 ما من كائن...إلا أشقاه...الزمن
 بانكماش...أو " مد "...
 شقاء يقطع الأنفاس…
 عدا ...كينونة العشق
 لها في العين...امتداد …
 يعلو قرف ...كرونوس…
 امتداد...به العشق…
 صار ...في الخلد ...خبيرا ..!!
 ******
 قرف " كْرونوس"...
 قرف كيان " يبتلع " الأبناء…
 ولطف العشق ...خصوبة
 " تُخَلِّق "...البنات والأسباط…
 أمسى " بها الخلد "...للعشق …
 أسيرا...!!
 ******
 تشقى الصبايا …
 في مهب ...انتظار العشيق
 بامتداد ...أناتك... يا زمن العناد…
 و يشقيني ضمور آناتك ...عند الوصال
 ضمور... يُلَوِّح ...بالقطع…
 نذيرا..!!
 ******
 كل منتظرة ...بأنفاس القلق…
 ناظرة!
 تحاكي رقصة " أسد القفص " …
 لوعته ...تنطق زئيرا..!
 ومتعة وصال العشق …
 خارج آنات الزمن ...دافقة
 كماء ينساب...بأخدود
 غديرا ...!!
 ******
 تجول كل صبية … " عزلاء "
 بالحدائق…
 راقصة ...بخيال …
 بين " لعل " ...و " عسى " …
 كلما رأت ...عناق عشاق
 سال لسانها ...ب " إكسير " ليمون
 لذته...تشفي القلب ...بقبلة خيال
 للعشق...خميرَه..!!
 ******
 حوائي ...أحوائي…!!
 لم يخطئ...أسلافي
 حين أمَّروك على العواطف…
 بالنهد..!
 كجيمي...أنكيدو
 فالعاشق مثلي...كادم من قبلي…
 تَوَّجَكِ على عرش القلب
 آمرة… كأميرَه..!!
 ******
 حرارة " الراحة " لا تعلو كيان
 عاشق...!
 إلا إذا داعب ...نهدا بلمسة..!
 لمسة ...ترفع " الحلمة " للأعلى..
 سمو...يرسم بالعين ...شوق الوصال
 كطلق " الخلق "...للحياة…
 بشيرا..!!
 ******
 كذا اصْطَفَت أمُّنا الطبيعة …
 ذكاء العبير ...عند " نفض " الزهور
 رذاذ الحياة ...مع الطلع ...!
 في فضاء العشق …
 يناجي القريب ...والبعيد ..!
 نجوى لحفل الوصال…
 وصال ...دام لكل ... حي
 أحلى ...مسيرَه ..!!
 ******
 في قرار ... كل كينونة
 في عمق ...كل حي...للعشق
 خميرة...!!
 فمن خبت عواطفه…في الوصال
 لن يجد ...في الحياة
 لقلبه ...سميرا..
 أو سميرَه ..!!
 ******
 كذا مِن أزل …
 تناجي العواطف...أصنافها
 فلا يصافح ...نخاس جمالا
 سوى ...لنفع...!
 ورموش العشاق...تداعب الروح…
 للأنفاس...تحريرا.!!
 ******
 تحرير العواطف …
 كالطلع...كالأنفاس…
 تذكي الأنوف ...في الهواء
 الطلق..!
 بين أحضان ال" فَراش "...والطير
 على المروج ...قبل أن تنسج لنا حواء...
 " سريرا "..!!
 ******
 فاليعسوب ...تناجي " العشيق "...
 في قبة السماء …
 و اللقاح المجنح...كبريق العين …
 يرشح ...نشوة...قبل العناق
 كذا الجوارح عند العشاق
 للقلوب ...مرآة ...و سفيرَه..!!
 ******
 كل دفء ...من " صُنع "...
 إلى ...زوال...!!
 عدا دفء العشق …دائم
 للحياة ...مديم..!
 فهل " أنعم " من نعومة ...نهد
 لدفء ثغر ...أو خد..!؟
 دمت يا مخدة ...العشق
 دافئة للعشاق …وثيرَه..!!
 ******
 اصطفاء الطبيعة...بلذة 
 تذم...التصنع..!!
 فسحر " الأم "...كإكسير…
 يقطر من عين ...حوائي…
 دون مساحيق..!!
 كذا شعري سابق لوَهْم. ..
 " البُحور "..!!
 سُنة إبداع ...عمَّدت البُحتري
 قبل " الخليل "...
 والتناغم أوحى ...ل " طرفة "...بحذف 
 نون…" قُنْبُره " ...تهذيبا
 وتحويرا...!!
 ☆☆☆☆☆☆
 فمتى كان ...العقل
 للإبداع...ناظما..!؟
 للوجدان...مقامات...
 أسرارها...بزوايا الفؤاد …
 " خامدة " ..!!
 تحتاج لذوق ... شاعر 
 وإشراق ... " عارف " …
 فالحدس ...مذ كان للفطرة…
 كالعشق..!
 " حَادِيًا " ...و تَنْويرا...!!
 ******

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر