لاعاد في بكرة ولا فيه فاطر

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

مرّت بي الغيمة على تالي الليل
قالت تخاويني وانا قلت حاضر
أسري معچ فارس على سبّق الخيل
لين اجتمع ويّاچ باحساس شاعر
في ليلةٍ نسناسها من شذى الهيل
والجو لا صاحي ولاهو بماطر
ودّتني افكاري على ماضي الجيل
قمت اتصفّح ماضيات الدفاتر
ثم ارتوى ضمي الثرى سايل السّيل
هو ديمها والا دموع المحاجر
أخيل وقتٍ وابعد الشوف واخيل
ثم شفت انا الايام وارد وصادر
أيام عشناها وصارت تماثيل
عابر سبيل اقفى مع الفجر عابر
جاز الديار وصادف العدل والميل
ثم صادفه أيضاً صدوقٍ وغادر
واشتقت للماضي ولو كان به ويل
لكنه أفضل من وفا صار نادر
وبسألك ياغيمة الخير يانيل
زولك سرور الناس والا مخاطر
ما عادت البدوان تشتاق لك حيل
والشّوق في صدر المحبين فاتر
والأرض عيّت تبتسم لحظة السيل
كن الوسم شيٍّ من الشي عابر
ماشاقها شوق المزون الهواميل
ولاهي على شوفه شفوقٍ وناطر
قالت حصل في نظْرة البدو تحويل
راحت حياة البادية وانت خابر
راح الحلال وباقي العلم تمثيل
لا عاد في بكره ولافيه فاطر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر