طوآريق

لـ ، ، في غير مُحدد

ببني طواريقي لجل سد الحلوق
اللي من المعنى قوافيهم خِلي
وانا الذي لا جيت من تحت العذوق
امشي .. وهيّ لحالها تهتز لي
و يتساقط الرطب الجني منه وآذوق
و لين ما يصبح شليلي ممتلي
يا هيه .. هذا الشعر في وسط العروق
مجرآه مع دمّي وهو كله ألي
ارق من نسناس في وصفٍ يشوق
لا صار في خلٍ عزيزٍ معقلي
ولْمن تعرض جيت في شعرٍ يسوق
جلمود صخرٍ .. جآه من فوق العلي
لكن ظروف الآدمي غصبٍ تعوق
عن تكملت سيرٍ بدا به أوّلي
جآتك علومي .. جتك مع حفظ الحقوق
ابيات واحفظها .. بحبر آبو علي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر