ولد عمك - إبراهيم الكلباني

ودي علي أبوح من خافقي بوح
وأروي حناياك الرقيقه وأضمك

عذبتني وأنا أنتظر وصل وتروح
حتى ركن عطر القوافي يشمك

هجرك تعدى العيد والحال مطروح
وأنا أنتظر متى عساها تلمك

مليت أجيك بجرح وتزيد بي جروح
ومليت أداوي قلب جالك يظمك

أسمع ترى حالي من العام مكبوح
خذيت كل الي قفا الصدر سمك

أما تجيني تشفي الحال والروح
وألا ترى بخطبك من ولد عمك

واليوم لا بالله ما ني بمربوح
مليت أكابر نفس تشكيك همك

مسكين من يبني حياته على الشوح
ما هو بعارف كيف يحرقك دمك

وأنته ولا بالك بي تسج وتروح
وتبيح دمن ثار من شوق لمك

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر