حامل الهوى - بهيجة مصري إدلبي

ليس في الهوى عجب ُ
لا ولا له سببُ
إن أتى نحار به
والفؤاد يلتهبُ
أو مضى نلوذ به
والعيون تنتحبُ
ليس في الهوى عجب ُ
حامل الهوى تعبُ
إن رمانا نرتجف ُ
في عيوننا اللهف ُ
خلف بابه نقف ُ
ثم لسنا نعترف ُ
قد أصابنا الشغفُ
واستخفنا الطربُ
ليس في الهوى عجب ُ
حامل الهوى تعبُ
طاف في الهوى الأرقُ
عند كل من عشقوا
ليلهم به سهرُ
إن دعاهمُ احترقوا
إنما الهوى قدر
منه نحوه الهربُ
ليس في الهوى عجبُ
حامل الهوى تعبُ
في الهوى حملت دمي
فالهوى رؤى الحلم
إنه وجودي أنا
فيه قد أرى عدمي
 
 
 
 
 
سره إلينا دنا
فيه تكشف الحجبُ
ليس في الهوى عجبُ
حامل الهوى تعبُ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر