ثمان شهور

لـ ، ، في غير مُحدد

بفضفض واكتب القصه ومادام القصيد شعور"
" حكايه واقعه من حال هالدنيا ومافيها
بداية قصتي طفله لها بالقصه احلى دور"
" ولا ادري كم تبلغ بس للطفله مواريها
صباح بيوم ما قابلتها في وسط ذاك السور"
" وكانت ترسل النظره ولا ادري وين تنويها
بدايه كنت اقول اللي يصادف بالنظر معذور"
" او ان البنت يمكن غاويه والشعر يغويها
ومن مره بعد مره ومره والزمان يدور"
" الاقيها بنفس النظره اللي كنت الاقيها
دريت انها تبيني لكن ابعّد عن المحظور"
" ابيها تبتعد عن عالم(ن) مليت احاتيها
ومرات التفت عنها وانا في صدتي مجبور"
" اخاف الناس توصفني بشغله ماأدانيها
وانا طبعي حياوي والحياوي ماعليه قصور"
" سوى انه يعرف الطبخه ولا يقدر يسويها
وانا ماكنت عايفها ابيها للربيع زهور"
" ابي تزرع زهور الحب في قلبي وتسقيها
ولكن للأسف صدت وتحسب صدتي مغرور"
" وانا والله مو مغرور لكني أداريها
أداريها عن العالم واجنبها كلام الزور"
" واداري نفسي اول قبل مانفسي تداريها
اخاف الناس توصفني اذا كلمتها مطيور"
" وانا مرضى تقول الناس يتبعها ويأذيها
اداري عين هالعالم وهي بعيونها جمهور"
" وانا مابين نار اهل الكلام ونار واطيها
واطالعها من بعيد لبعيد وخافقي مقهور "
" واقول البنت راحت يالله تعوض مهاويها
لو ان المشكله كانت قديمه قلت جسر عبور"
" ولكن البلا للحين اصادفها والاقيها
وزاد الهم بالقلب وحلفت لقلبي المهجور"
" وربي ما أخليها.. وربي ما أخليها
وأرد اضحك على نفسي واصبر حالي المعسور"
" وأردد ما أخليها الين أوصل حراويها
وصار بداخلي حسره وطاحت حسرتي بسطور"
" قصيده تكتب القصه وتشرح حال راعيها
عساها تستمعها يوم اصير الشاعر المشهور"
" وتعرف ماجرالي واترك الموضوع بيديها
ويمكن يوم تسمعها تجيني تجبر المكسور"
" واسمعها القصيده من لساني يوم احاكيها
وتطلب ماتبي وابنيلها فوق الخيال قصور "
" واسلمها خفوقي يوم تطلب بين كفيها
وهذا آخر القصه بعد مابين المستور"
" وبانت حسرتي والعبره اللي كنت أخبيها
ثمان شهور هالقصه.. أوأكثر..أي ثمان شهور؟"
" وانا انطر ويش تاليهاولا ادري ويش تاليها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر