كبوة جواد - عبدالله ناجي عزام الحارثي

لامن هجرني صاحبي ما هجرته
أسأل عليه ولا لزَّم لمر باجيه

لا يمكن انسى يوم من قد عرفته
طبعي كذا والرَّجل تتبع خطاويه

قلبي عنيد وكل ما نا نصحته
ما يستمع نُصحي ويسمع مواريه

يا ما يقع والناس كلَّن وبخته
البخت عياء والقدر مَعترض فيه

الذنب هو ذنبي انا الي اقترفته
كبوة جواد اسبابها كان راعيه

كان الخطاء مني ونا الي اختلقته
والعفو منكم يا الرجال المشاريه

مطعون قلبي مير انا الي طعنته
كان ألأمل يقبض يميني بياديه

نيَّة وفاء وخلاص فيما عملته
ما كانت النيه قصايد وترَّفيه

هذاك ماضي من خيالي شطبته
نبداء جديد وما مضى بانخليه

قلبي قداكم مقتنع ما غصبته
اشواقه الي كل ليله تسرَّيه

ما كان ضنَّه حسب ما نا التمسته
الصد والنسيان ردَّت محبيه

بس الوفاء طبعي ونا مافرقته
وبكل رجمن معتلي في معاليه

لامن خسرني صاحبي ما خسرته
ابقى على ذكراه عايش بطاريه

لا ما عطاني صاحبي ما طلبته
يهديني اشواكه ونا وردي اهديه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر