الرواية

لـ خالد الزعبي، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

الرواية - خالد الزعبي

سأروي الروايةَ للعاشِقينَ
روايةَ حُبّ بَعيدِ المَدى
وأكتبُ فيكِ كلاماً جَميلاً
كلاماً يلَيقُ بَقَدْرِ الجَمالِ
وأَرسُمُ فيكِ غَدَ الأُمنياتِ
وأَهرُبُ من سُخرياتِ القَدَرْ..
وأَصنَعُ منكِ بلاداً لِقَلبي
بِلاداً لحبي أنا والقَمَرْ...
***
حَبيبةَ رُوحي؛
أُريدُ الرّوايةَ أَن تَنْتَشِرْ..
أَن تَتَأَلَّقَ بين السُّطورِ
سُطورِ الغَرامِ.. سُطورِ الهَوى
ويَحكي النَّسيمُ وتَحكي الشَّجَرْ..
عَمَّا سَنَفعَلُ دُونَ البَشَرْ...
***
فكوني كَليلى وكوني كَعَبْلَةْ؛
فإِنّي لَقَيْسٌ وإِنّي لَعَنتَرْ..
وإِنّي لَفَارِسُ هذيْ الرّوايَةْ..
وأَنتِ إِليَّ كَلامي وَصَمْتي..
حَياتي وَمَوْتي..
حَنيني وَمَقْتي..
وأَنتِ الشُّعورُ وأَنتِ النَّظَرْ..
وأَنتِ لِدُنيايَ أَحلى خَبَرْ...
 
18/04/2006.م

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر