في داخلي

لـ ، ، في غير مُحدد

*في داخلي*
ما عدت أحتمل السكوت على الهوى..
وبداخلي..
بركان شوق ملتهب..
أنات طفل مرتعب..
وجدوه فردا ماله..
أخت ولا أم وأب..
***
في داخلي..
صيحات ثوار علت..
وهتافهم:
"أن السكوت على الهوى،
جبن وأنفسنا أبت..
سنمزق القيد اللعين وننتهي..
من حقبة ما أنتجت؛
إلا المذلة والعنت"..
***
في داخلي..
أمطار خير قادمة..
وغيوم كانت نائمة..
ستبلل الأرض التي..
كانت صحارى هائمة..
والشمس تشرق بعدها..
شمس الربيع الباسمة..
والورد يأخذ لونه..
والنحل يرقص حوله..
وبلابل تشدو وكم..
كانت قديما واجمة..
***
في داخلي..
سكن الفؤاد أميرة..
أحببتها منذ الصغر..
سميتها.. باسم الملاك المنتظر
وكتبت أشعاري لها
منها "الرواية"و"الخبر" ..
الوجه جنات العلا..
متوسط فيها الثمر.."1"
وعلى جوانبها الزهر.."2"
وعيونها كمدينة
شرقية غربية.."3"
أسرارها عند القمر
وشفاهها!.. حجر كريم أحمر
في جوفه.. طوق اللآلئ والدرر.."4"
***
لله در جميلة..
قد أشعلت في داخلي..
نيرانها وهي التي..
يوما سأقصد بيتها
وأنالها وأنا لها..
سأضمها وأضمها..
مثل النسيم على الشجر..
وأحبها أحبها..فهي الملاك المنتظر...
14/02/2008

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر