التقييم
أقولُ إذْ هَتَفَ الدَّاعي بمصْرعهِ:
لبَّيْكَ لَبَّيْكَ من داع بتَبْيِينِ
نعيْتَ من جَمَدتْ غُزْرُ العيونِ له
فلم تفض عبرة ٌ من عين محزون
ومَنْ يَقِلُّ لَهُ الدَّاعِي بمغفرة ٍ
وينشد الناسُ فيه بيت يقطين
فإن تُصبْكَ من الأَيَّام جائحة ٌ
لم نبك منك على دنيا ولا دين
يا منكراً ونكيراً أوجعاه فقد
خلوتما بقليل الخير ملعون
بعداً وسحقاً له من هالكٍ نطفٍ
مُشوَّه الخلقِ من نسل الشياطين

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2017 - موقع الشعر