عدة على راكان فنجال فنجال - عبدالرحمن ابا الجيش

عدة على راكان فنجال فنجال
ماتشربه في حضرته لوقبيله

اسمح لي اجاريك واقف لك اجلال
يانجدة الملهوف عابرسبيله

انت الشجاع اللي ضرب فيك الامثال
يافارس في الحرب مااسندبخيله

زعيم يام اللي تزعم بالابطال
وكل العروق الطيبه تنتمي له

الفعل ماهوبالتشدق والاقوال
يبغىسواتك ساعده يرتكي له

فالترك سويت الهوايل والاهوال
فعلا قعديرويه جيلا لجيله

ثمان حجات بهمً وغربال
في سجن ترك محدا يستوي له

مابين كر وفر واقفاي واقبال
على مدار اليوم صبحه وليله

ماهد عزم الشيخ غربة وترحال
يضرب بسيف الهند والله وكيله

لامن نزل كنه علىالخيل زلزال
والا الصواعق في حقوق المخيله

تقول شلالا تقفاه شلال
من عالي الاقذال يزبي مسيله

كم فارسُا وده يعود ولا احتال
ارجيله الثنتين عيت تشيله

جاهم اسير وهم علىحرب واقتال
كلا مع الغبشه يدور عميله

قعدمع الشرفه يعاين بالازوال
وان سمع صوت الخيل قام يحبي له

لفت نظربنتُُ ورى البيت تختال
وراحت لبيها تزهمه وتحكي له

غدا لصوته داخل القبو جلجال
كنه يصيح بين جيشه وخيله

يصهل ويعثي بالسلاسل والاغلال
يبغي يفك القيدبأية وسيله

واستنجدو به قال للعقد حلال
بشرط اناباختارقبا اصيله

رفع العلم ثم صال له ساعةوجال
بالسيف واكبرعاتياُينحني له

لاكر جندله ثمانين خيال
وان فر للخندق عليهم يهيله

طرح زعيم القوم في الارض بحبال
صنديدهم جاءيسحبه مع رجيله

قالو له انت محقق صعب الآمال
لاثاربارودا ونار وفتيله

نصرتنا واطلب من الجاه والمال
الشيخ ماينطق لسانه يجيله

قال اطلب الصمان لو حيد ورمال
وابيع عالمكم دويله دويله

شفي مع العجمان لولبسي اسمال
ياسعدمنهم في اللقاءتعتزي له

شخصانصر دوله ومن دونهم حال
على الحصان اللي يروع صهيله

مايلحقه تقصير لو ربع مثقاال
باني صروح المجد مده طويله

سوت له اسطنبول متحف وتمثال
تحاول ترجع جزء من جميله

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر