من كثر شيبه - عامر بن نوطان

حالي كما وادي تتالت سنينه
تلعب بقشعه ذاريات من النود

من عقب ما كل العرب نازلينه
اليوم كن واديه ما نبت به عود

يا والله إلا بان للشقح عينه
بانت طلايعها مع مقدم الذود

من يوم جا بالذود شقحها لوينه
السود قلت والمغاتير في زود

بانت شهود الكبر يا جاحدينه
يشهد لنفسه ما يبي منكم شهود

اقفت ضعوان أهل الوجيه الحسينه
وامسيت محتار على الكبد ملهود

وتقطعت ذيك الحبال المتينه
اللي شروب العد من دونها كود

من كثر شيبه شاف حقره بعينه
مثل الهزيل اللي عن الطرش مردود

إن قام راعيه يبي من يعينه
وإن سار كن ممشاه في شوك وحيود

تشوف حتى عيلته عايفينه
ويهملون اسمه ويدعونه العود

يصبح وزان البيت مثل الرهينه
مهمل ما عاد به عقل وقيود

مسرحين له وهم وأمنينه
وإلا حكا يدرون ما عاد به فود

لا عاد ينشدهم ولا ناشدينه
ويغادرون البيت والعود موجود

تضيح زيناته ويبدون شينه
واللي عمل في ماضي الوقت مجحود

معروفه اللي قد مضى منكرينه
وينسون تقديمه لهم كل مجهود

مسلم مفتاح قفل الخزينه
لا عاد لايمه ولا منه ما رود

واللي من أصحاب العقول الرزينه
يصبر مثل غيره وكل شي له حدود

الموت حق وموتة الرجل زينه
عاده يرد السيل مايمه اسنود

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر