في الشيخ/ منصور بن مانع بن جمعة:
يا سايق الموتر ترا العلم شاره

هجرة متالع هي نهاية مطافي
ملفاك رجل مجلسه بالصداره

شبره على شبر الرجاجيل وافي
تلقى رجال فوق ضوا المناره

والبن الاشقر في دلال نظافي
حق علينا نقوم له بالزياره

رجل على عسر الليالي سنافي
الشيخ أبو مانع هو أكبر تجاره

هو ذخرنا لا قيل ما به عوافي
اللي لربعه يرتكي للخساره

لا جات صكات السنين العجافي
لا جاه مضيوم تراكب اعباره

عليه من ضيم الليالي خلافي
في ساعة الفزعات عجل مثاره

لا كلح الناجذ ويبست الاشافي
يثني عليه اللي سكن في جواره

ساعد الأرامل واليتامى والضعافي
على النبا الطيب تسيس جداره

وله موقف عند الشدايد يشافي
كنه السفر لا بان واشرق نهاره

هو ظلنا في الحر وهو اللحافي
لو كان نازحة علينا دياره

ننصاه بالشدة ووقت الجفافي
منم دقم الجودات تظهر أخباره

علم الحيا والطيب ما هو بخافي
حكيم بالمنطوق عقل واداره

ما هوب من ذوي العقول الخفافي
يفداه مغرور تعدا عياره

زادت به النعمة وجابه هرافي
يعطي على سرد السوالف بشاره

بين المجالس دوم كنه صحافي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر