نظمت جمعية الثقافة والفنون بالرياض أمسية شعرية نسائية بمركز الملك فهد الثقافي بالرياض مساء يوم الثلاثاء الموافق (2/11/1433هـ) وذلك ضمن أنشطة لجنة الفنون الشعبية والموسيقية شارك فيها كل من الشاعرة اشجان نجد, والشاعرة سحايب نجد, والشاعرة عبير الشوق.

وقد اعتذرت الشاعرة نسرين محمد التي كان مقررا ان تقيم الامسية بسبب ظرف طارئ.

من ناحيتها عبّرت الشاعرة سحايب نجد عن اعتزازها بالمشاركة في هذه الأمسية تحت مظلة الجمعية وطالبت باستمرار وتكثيف النشاط المنبري في الجمعية نظراً للحاجة الماسة لهذا النوع من الفعاليات التي تعود بالنفع على الساحة الأدبية والاجتماعية، أما الشاعرة عبير الشوق فقد تحدثت بقولها آن للجمعية أن تقوم بتنظيم هذه الفعاليات الثقافية والفنية المختلفة وهي الجهة المعنية بذلك، وأتمنى أن تكون هذه الأمسية انطلاقه كبرى في مسيرة الحركة الشعرية النسائية في المملكة في موسم الجمعية القادم - بإذن الله - خاصة بعد أن تسلم إدارتها الأستاذ سلطان البازعي.

ووزعت لجنة التراث والفنون الموسيقية الدعوات لكل وسائل الإعلام والمجتمع الثقافي والنسائي بحضورهم لأنشطة الجمعية ومؤتمراتها تأكيدا للتواصل مع مؤسسات المجتمع المدني.

واختتم رئيس لجنة التراث والفنون الموسيقية يحيى مفرح تعليقه على ذلك بقوله نأمل أن تكون هذه الأمسية نقلة نوعية جادة نحو استعادة علاقة الجمعية بأبنائها المبدعين من الجنسين وهي خطوة على الطريقة لتقديم عمل إبداعي يعكس الثروة التي نملكها في هذا الجانب والله الموفق.


المصدر: الجزيرة
آخر تحديث:

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
الوقت المطلوب للقراءة
دقيقتين و 35 ثانية
متعلق بي
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين