يامحمد شفت الوضع مافيه مصلوح مرت ثلاث سنين والعين شابت لو إن صبري من عنا الوقت له روح تشوف روحه يابن الاجواد ذابت لي مع هجوس الليل ذكرى بها جروح تسري معي واليا أصبح الصبح غابت وصدري مراكيب الشقا فوقه تفوح لين الضلوع من اللواهيب عابت ماباقي إلا دمعتن دونها صروح واخاف لاشافت كدرها استجابت مد الفرح في مقبل العمر مشحوح والشوك له بأرضي وسوم ومنابت والي يبدي لي من الهرج منصوح اقول له نفسي من النصح طابت مدري متى برتاح من كثرة النوح وابقى على كيد المتاهات ثابت بالمختصر وضعي من الهم مفضوح واحلام عمري بين صابت وخابت وباب الفرج من رب الارباب مفتوح هو الوحيد الي له الخلق هابت وانا من الضيقات ماودي أبوح لكن عيوني من عنا الوقت شابت

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر