آه وراها آه - عبدالرحمن بن أحمد

الكوكب ما يملك تغير مسراه
والآدمي ما هو بكيفه ظروفه
 
صارت والعبد يصبر على المعاناه
لو الحمول ثقال على كتوفه
 
بالسما النجم يتمسك بضياه
والمسلم أيمانه ينور سيوفه
 
المسلم المؤمن لو كثرة أعداه
جمعهم وطقهم بالطوفه
 
الصاحب اللي ما يجي من أقصاه
لصاحبٍ ضحكته مخطوفه
 
هذا ردي والردي نبي فرقاه
إن سير بنصد عنه ونطوفه
 
والحب لا جابوا سيرته وطرياه
طرالي واحدٍ أشتقت أشوفه
 
العيون مجلس ولدموع منصاه
والموق لا زعل يطرد ضيوفه
 
اللي بقالي منك آه وراها آه
وياحر الآه لا جات بآه مردوفه
 
مجروح ؟ عادي ذيب وعواه
وصوت الجرح غدى معزوفه
 
أنطعنا مو من اللي ما عرفناه
مع الأسف من ناس معروفه
© 2022 - موقع الشعر